رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق / رئيس التحرير : محمد البهنساوى


سياسه

كواليس ليلة اغتيال عالم الذرة «يحيي المشد» في باريس


  عادل مصطفي
8/25/2017 2:27:34 PM

من مواليد بنها 1932، أتم دراسته الثانوية والتحق بكلية الهندسة جامعة الإسكندرية دفعة 1952، وحصل على الدكتوراه في الهندسة النووية من جامعة موسكو بالاتحاد السوفيتي.. إنه عالم الذرة الدكتور يحيى المشد الذي كان يعرف كل أسرار صناعة القنبلة الذرية..

كانت رسالته العلمية شديدة الندرة على مستوى العالم ولا يسمح بالتخصص فيها عادة سوى لأبناء الدول النووية الكبرى، وكان موضوع الرسالة هو بناء المفاعلات النووية وتشغيلها والتحكم فيها.

ولأسباب عديدة وافق الدكتور المشد، على عرض عراقي عام 1975 بالتدريس في كلية التكنولوجيا ببغداد وسافر إلى العراق ليمارس التدريس لمدة أربع سنوات.

وصل الدكتور المشد، إلى باريس 7 يونيو عام 1980 ضمن وفد رسمي عراقي للتفاوض على شراء أجهزة علمية، ومساعدات فنية، وتكنولوجية، كان المفاعل النووي العراقي يحتاجها.

كان الدكتور المشد، مرهقا وكان ذلك تحديدا في الساعة التاسعة مساء يوم يونيو عام 1980، ووصل إلى فندق "الميرديان"، الذي كان يقيم فيه وبعد أن أغلق عليه باب غرفته التي كان يشغلها بمفرده لم يره أحد بعد ذلك حيا، إذ عثر عليه عمال النظافة مهشم الرأس بعد ذلك بساعات قليلة، وكانت غرفته في حالة فوضى عارمة تدل على أنها تعرضت لتفتيش دقيق، وقد اختفت بعض الأوراق المهمة الخاصة بمفاوضاته السرية حول البرنامج النووي العراقي.
 
ذاكرة مركز معلومات أخبار اليوم

عدد المشاهدات 1157

تعليقات القرّاء