رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق / رئيس التحرير : محمد البهنساوى


سياسه

طوارئ في دمياط بعد غرق «رأس البر» بسبب العواصف


رأس البر

  أحمد صبحي
8/27/2017 12:22:07 PM

تعرضت مدينة رأس البر، عروس دمياط وأجمل مدن البحر المتوسط، في السبعينيات إلي عاصفة شديدة مصحوبة بأمطار غزيرة لم تشهدها دمياط من قبل، فأغرقت شوارع المدينة بأكملها.

وبحسب ما نشرته جريدة أخبار اليوم، في عددها الصادر 5 مارس عام 1977، فقد بلغ ارتفاع الأمواج الهائجة أكثر من 15 مترا، وتعرضت رأس البر آنذاك لكارثة الغرق، وتحول المصيف ذات الطابع الكلاسيكي المتميزإلي بحيرة كبيرة وبلغ منسوب المياه حيز العشش والمباني داخل المدينة. 

وقد عجزت الكتل الخرسانية الحديثة الموجودة لحماية الشاطئ من تلك الأمواج عن مواجهة البحر الهائج، وأعلن المهندس حسب الله الكفراوي، محافظ دمياط في ذلك الوقت، حالة الطوارئ بين أجهزة المدينة، والمرافق العامة، وقامت سيارات مرافق المياه بسحب المياه وتصريفها إلى نهر النيل. 

أخبار اليوم: 5 مارس 1977

عدد المشاهدات 1160