رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق / رئيس التحرير : محمد البهنساوى


فنون

ليلة بكت فيها «أم كلثوم»


أم كلثوم بصحبة موسيقار الأجيال على المسرح

  الأخبار كلاسيك
11/19/2018 4:56:10 PM

للمرة الأولى بكت كوكب الشرق أم كلثوم، على المسرح وهي تستقبل موسمها الغنائي بعد طول انتظار.

لاحظ الجالسون في الصفوف الأولى دموعا تتساقط من عينيها، في ختام حفلها الغنائي الأول خلال غنائها لأغنية «ودارت الأيام».

أخذت أم كلثوم، تردد المقطع الأخير من أغنية «ودارت الأيام» وتعيدها أكثر من مرة بطريقة أقرب إلى الموال وزادت دموع أم كلثوم، وهى تقول: «ما قدرتش أصبر يوم على بعده، دا الصبر عايز صبر لوحده.. ما أقدرش على بعد حبيبى، أنا ليا مين أنا ليا مين إلا حبيبى».
 
وأمسكت أم كلثوم، بمنديلها الأصفر ووضعته على قلبها ثم غلبتها الدموع ولم تستطع أن تمسك نفسها وملأت الدموع عينيها.

ووقف جمهور الصالة كله يصفق لها بحرارة بعد أن أحس ورأى وافر دموع لأول مرة في عيني كوكب الشرق، وكانت هذه الدموع بمثابة نعي للزعيم جمال عبد الناصر على طريقة الفنان، وأمام الجمهور ومن على خشبة المسرح في أول حفل تقدمه بعد وفاته.   

ظلت أم كلثوم، تغني وتبكي خلال الثلث ساعة الأخيرة من حفلها الذي استمر حتى الساعة الثانية والنصف عندما اختتمت أغنيتها، وأشارت بيدها وهى تغالب دموعها لإنزال الستار، ولم تسمح برفعه بعد ذلك كما تعودت من خلال الحفلات السابقة.
 
أخبار اليوم: 9-1-1979

عدد المشاهدات 428