رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق / رئيس التحرير : محمد البهنساوى


رياضه

«أبو رجيلة» ينتقد سياسة اتحاد الكرة في تفضيل المدرب الأجنبي


كابتن محمود أبو رجيلة

  عبدالرحمن دنيا
2/13/2018 1:27:14 PM

انتقد محمود أبو رجيلة، المدير الفني الأسبق للنادي الزمالك، سياسة اتحاد الكرة تجاه المدرب الوطني في مقابل الأجنبي معتبرًا أنها تجاهلت إنجازات الكثيرين منهم مما أدي لوقف حال المدرب الوطني في سوق العمل.

وقال أبو رجيلة، إن سياسة اتحاد الكرة بتفضيل المدرب الأجنبي على المدرب المصري جعلت معظم الدول الأخرى ترفض التعاقد مع المدربين المصريين، فبعد أن كان معظم المدربين المصريين يعملون في الخارج تقلصت الفرص أمامهم، وأصبح من يعملون بالخارج حاليًا يعدون على أصابع اليد الواحدة، ومعظم المدربين الكبار أصبحوا يعيشون في مصر بلا عمل.

وأشار المدير الفني للزمالك، إلى أن بطولة الأمم الإفريقية الـ22، أظهرت تراجعا في مستوى الكرة في شمال إفريقيا عن نظيرتها بغرب وشرق ووسط القارة، وأن سبب التراجع هو مستوى البطء الشديد الذي تعانيه الكرة في الأداء بعكس التحول السريع من الدفاع للهجوم عند الأفارقة، والاعتماد على اللياقة البدنية والمهارات الجماعية.

وتمنى أبو رجيلة، أن تحذو الكرة في شمال القارة حذو الكرة في بقاء اتحاد الكرة حتى لا ينهار المستوى أكثر في الفترة المقبلة.

وعلى الجانب الأخر أكد محمود أبو رجيلة، أنه يجب أن نستفيد من دروس بطولة الأمم الإفريقية الـ22 خاصة أن سياسة اتحاد الكرة المتعاقبة تسير ضد المدرب الوطني، فماذا فعل المدرب الفرنسي جيرار جيلي، مع المنتخب في الوقت الذي حقق فيه الكابتن محمود الجوهري إنجازات عديدة.

وعلى الصعيد الآخر، أكد محمود أبو رجيلة، المدير الفني السابق للزمالك، أنه لم يتعاقد مع النادي السعودي، حتى يتقدم باستقالته.

وأشار أبو رجيلة، قائلا: إنه تلقى عرضًا لتدريب الفريق لانتشاله من الهبوط، ولأنه تربطه علاقات طيبة مع مجلس إدارة النادي، استأذن من مجلس إدارة نادي الزمالك حتى يتعرف على إمكانيات الفريق، وعندما سافر، وأنهى كل الترتيبات وجد أن الفريق لا يتبقى له إلا ثلاث مباريات وتنتهي المسابقة، ومن الاستحالة إنقاذ الفريق في هذا الوقت المتبقي لذلك رفضت فكرة التعاقد تمامًا وتقبل الجانب السعودي ذلك.

ذاكرة مركز معلومات أخبار اليوم: 14 فبراير 2000

عدد المشاهدات 727