رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق / رئيس التحرير : محمد البهنساوى


سياسه

بدأت بعتاب وكادت تنتهي بالضرب.. تفاصيل «أعنف» مشادة بين الملك فاروق والنقراشي


الملك فاروق والنقراشي باشا - صورة أرشيفية

  أحمد صبحي
9/9/2018 1:26:26 PM

مشادة عنيفة كان بطلاها الملك فاروق، ومحمود باشا النقراشي، رئيس الوزراء في حقبة الأربعينيات، كان الأمر في البداية أشبه بعتاب من قبل الأخير بسبب كثرة ذهاب فاروق، لنادي السيارات والمكوث فيه لأوقات طويلة ثم احتد بين الطرفين.. وللحكاية تفاصيل ترويها السطور التالية:

ذهب النقراشي، إلي الملك فاروق، ملك مصر السابق، ليلا موجها إليه عتاب علي مكوثه في نادي السيارات لوقت طويل، وقد شعر الملك فاروق، بغضب عارم عندما سمع عتاب النقراشي، واتهاماته له.

ووجه إليه الحديث قائلا: «اسمع يا نقراشي، أنا لا يهمنى العرش، وإذا كان هذا العرش سوف يتحكم في تصرفاتي الشخصية فإني لا أبالي به، وإذا كان كل شيء افعله يثير النقد من حولي فانا لا اكترث لأحد، وإذا كنتم تتدخلون فى حياتي الخاصة وتدسون أنوفكم فى علاقاتي بالأشخاص فأنا لا أريد عرشكم هذا».

وهنا أحس النقراشي باشا، بغضب الملك، وعصبيته حتى ظن أن الملك سوف يهجم عليه ليضربه، وقال له مداعبا لتهدئة الموقف: «هل ستضربني يا مولاي».

فقال الملك فاروق: «حتى الآن لم أضرب رؤساء الوزارات، وإن كنت في بعض الأحيان أشعر بأنني أريد أن أضربهم، وتأكد يا نقراشي، أنني احترمك شخصيا، وأحبك، ولكنى لا أفهم مطلقًا أن تحضر في ذلك الوقت المتأخر وتخبرني بما يقال في الشوارع».
 
فرد النقراشي، قائلا: «من هذه الشوارع يا مولاي تتألف الأمة وما الأمة إلا مجموعة من الشوارع والأزقة والحواري، وأنت ملك على هؤلاء جميعا، وإذا تخلى عنك هؤلاء لا يبقى معك أحد فلهذا أنا حريص على ألا تغضب الشارع بتصرفاتك الشخصية، والذي يحدثك الآن هو رئيس وزرائك، الذي يخاف على صورتك أمام الشعب ولا يرضى بأن يقال عليك أي كلمة سوء فإذا لم أنصحك فمن الذي ينصحك».

وتابع النقراشي: «ولا تنسى يا مولاي، أن هذا العرش ليس ملك لك، إنه أمانة في عنقك تسلمتها من أجدادك ويجب أن تسلمها لمن يأتي بعدك»، فقال فاروق: «لمن أسلمها.. وأنا ليس لي ولد وليس لي وريث، أنا لا يهمني من يأتي بعدي».

فرد النقراشي: «يجب أن تفكر في بلدك يا مولاي.. وأن تفكر طويلا في شعبك حتى يقتدوا بك»، وجلس الملك فاروق، صامتا معلنًا قبوله نصائح لمحمود باشا النقراشي.

أخبار اليوم: 27-9-1952

عدد المشاهدات 540