رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق / رئيس التحرير : محمد البهنساوى


سياسه

سرير صغير وأقلام وأوراق.. مكتب اللواء محمد نجيب الذي تحول لغرفة نوم


اللواء محمد نجيب

  أحمد عبد الفتاح
2/5/2019 7:15:36 PM

لم يذهب اللواء محمد نجيب، أول رئيس لجمهورية مصر العربية، بعد إنهاء الملكية وإعلان الجمهورية، إلي منزله سوى مرة واحدة، وأصبح منزله هو الشرفة الخارجية لمكتبه.

طلب نجيب، من الجنود بأن يحضروا له سريرا صغير الحجم، يتسع لفرد، ولا شيء غيره داخل مكتبه، فكان يظل يعمل حتى منتصف الليل، وهو منكب على مكتبه، يتابع ما يحدث ويعطي تعليماته، ثم ينام على سرير صغير، ويستيقظ ليواصل عمله، فلم يكن ينام سوى 3 ساعات تقريبا طوال اليوم فقط.

حتى في ذات مرة قام زملاؤه بمطالبة حارس مكتبه بأن يمنع دخول أحد إليه، حتى يستطيع أن يرتاح وينام، لكنه كرس حياته في خدمة الوطن، وكان يستقبل الجميع في أي وقت، ومتى شاءوا. 

يذكر أن الرئيس اللواء محمد نجيب يوسف قطب القشلان، هو أول رئيس لجمهورية مصر بعد إنهاء الملكية وإعلان الجمهورية في 18 يونيو 1953، كما يعد قائد ثورة 23 يوليو 1952 التي انتهت بعزل الملك فاروق ورحيله عن مصر.

وتولى منصب رئيس الوزراء في مصر خلال الفترة من 8 مارس 1954، 18 أبريل 1954، وتولى أيضاً منصب القائد العام للقوات المسلحة المصرية ثم وزير الحربية عام 1952، وولد محمد نجيب بالسودان، والتحق بـكلية غردون ثم بالمدرسة الحربية وتخرج فيها عام 1918، ثم التحق بالحرس الملكي عام 1923، وحصل على ليسانس الحقوق في عام 1927 وكان أول ضابط في الجيش المصري يحصل عليها. 

أخر ساعة: 6 - 8 - 1952

عدد المشاهدات 589