رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق / رئيس التحرير : محمد البهنساوى


سياسه

درية شفيق.. اقتحمت أبواب البرلمان لتنتزع للمرأة حق الانتخاب لأول مرة


درية شفيق

  الأخبار كلاسيك
3/13/2019 11:41:16 AM

لم تكن الحياة بالنسبة لها حياة عادية، لكنها كانت فاعلة ناشطة ثائرة فقد غيرت مسار أمة بأكملها؛ عندما تمكنت أن تنتزع للمرأة حق الانتخاب لأول مرة، وحق تولي المناصب السياسية.. إنها الناشطة درية شفيق.

وفي 19 فبراير 1950 قادت درية شفيق مظاهرة قوامها 1500 سيدة واقتحمت أبواب البرلمان أثناء انعقاد أحد جلساته وأعلنت إضرابها عن الطعام حتي تنال المرأة المصرية حقوقها الدستورية المساوية للرجل وبعدها بأسبوع كان لها ما أرادت.

وقد حصلت درية على درجة الدكتوراه من السوربون عام 1940 وكان موضوعها المرأة في الإسلام وأثبتت من خلالها أن الإسلام يساوى بين الرجل والمرأة، ثم عادت إلى مصر لتؤسس عام 1948 حركة لتحرير المرأة اسمتها «اتحاد بنت النيل».

وبعد ثورة 1952 طلبت درية شفيق، تحويل اتحاد بنت النيل إلى حزب سياسي فأصبح بالفعل حزب سياسي بأجندة نسائية، ولكن سرعان ما أدركت درية أن جميع الأحزاب السياسية في مصر ومنها حزب بنت النيل قد أصبحت بعد 1952 بدون قوة فعلية.

وفى عام 1957 بعد إعلانها الإضراب عن الطعام، تم تحديد إقامتها فى بيتها وإغلاق مجلتها "المرأة الجديدة" وحظر ذكر اسمها في الصحافة، وقد عانت درية شفيق، طويلاً من العزلة حتى أنهت حياتها بالانتحار عام 1975 بالسقوط من شرفة منزلها.

عدد المشاهدات 460