رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق / رئيس التحرير : محمد البهنساوى


قالوا

محمد التابعي: عملت «كمسري» فكان جزائي الحبس 3 أيام


محمد التابعي

  عادل مصطفي
3/10/2018 3:43:40 PM

يعد أمير الصحافة محمد التابعي، واحد من صناع الصحافة الحديثة ومؤسسيها على مدى ما يقرب من نصف قرن رأس خلالها عددا من الصحف وأصدر أيضا أعداد أخرى من الكتب وكان أعمدة المجتمع من الساسة والفنانين والكتاب يتلهفون على صداقته.

وفى هذا المقال النادر الذي نشر في فترة الخمسينيات يتحدث التابعي، عن نشأته، قائلا: والله العظيم أنا مظلوم فأنا لست متكبرا، وكل ما في اﻷمر أنني انسان منظم، واحترم الدقة في المواعيد، ولكن البعض يعتبر حرصي الشديد هذا نوعا من الكبرياء أو التعالي، في حين أنني انسان خجول جدا، فأنا لا استطيع أن أنظر إلى عين امرأة، ولم يحدث في حياتي أنني اعترضت سبيل أحداهن كما يفعل الشباب.

وتابع: لم أكن يوما مبصبصاتي، ولم أبدأ فتاة بالغزل، صحيح أن كثيرات منهن تهافتن علي وأقسم أنني لم أكن البادئ فى كل هذه الشقاوات.

واستطرد: إذا شئت أن أتحدث عن حياتي فقد عشتها بالطول والعرض كما يقولون - جربت كل شيء، وفعلت كما يحلو لي - غامرت وعرفت الحلو والمر.

وقال التابعي: ولدت عام 1902 وأطلقوا علي اسم محمد التابعي، تباركا باسم الشيخ التابعي، كرم الله وجهه، والتابعي، ليس اسم أسرتنا فاسمي اﻷصلي هو محمد التابعي، محمد وهبة، وقد اختصرته إلى محمد التابعي.

وأكمل: تركت والدي رحمه الله في السابعة من عمري، وخلف لي تركة كبيرة من البراجل، والمساطر، واﻷقلام واﻷوراق، وفي الحارة قضيت طفولتي ألعب حافيا وأمسك بيدي سيفا من الصفيح ودرعا وخوذة كلفنى صنعها قرشين كاملين.

والكلام لا يزال للتابعي: التحقت بالمدرسة الأميرية، وكنت في السابعة، وكان المدرسون يتفننون فى نصحى بالإقلاع عن المشاغبة بلا طائل - وحصلت على الشهادة الثانوية وزاملنى هناك صديق عمرى فكرى أباظة - وأذكر أن آخر حوادث الشقاوة التي أبعدت على إثرها أن شركة الترام التى كانت تحضر قاطرتين خاصتين للطلبة ساعة انصرافهم من المدرسة - وفى يوم من أيام آخر الشهر والحالة المالية متأزمة لدى الطلبة - تطوعت من نفسي، واختطفت حقيبة الكمسري، وقطعت للطلبة جميعا تذاكر مجانية، وأبلغت شركة الترام المدرسة بما حدث فكان نصيبي الحبس ثلاثة أيام بزنزانة المدرسة والشكر العميق المشفوع بتمنيات طيبة من زملائي الذين رحمتهم من نصف القرش الذي كان يجب أن يدفعوه في ذلك اليوم.

ذاكرة مركز معلومات أخبار اليوم

عدد المشاهدات 215