رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق / رئيس التحرير : محمد البهنساوى


قالوا

«عبدالناصر»: قوة العالم العربي «بترول» ومركز استراتيجي وعلاقات روحية


جمال عبدالناصر

  حسام الطباخ
4/13/2018 6:56:52 AM

اعتبر الزعيم الراحل جمال عبد الناصر، القومية العربية إدارة نافذة تقاتل في سبيل وجودها، وفي سبيل كيانها، وأنها مرت بمراحل متعددة حتي تحررت من السيطرة الأجنبية لتكون إرادتها الحرة.

وقال عبد الناصر، إن أساس قوة العالم العربي هو "الزيت"، والعلاقات الروحية والمبادئ التي تربطه بالدول المجاورة له، ثم مركزه الاستراتيجي، مضيفا في تصريحات صحفية أدلي بها عام 1952 لجريدة "تايمز أوف أنديا" الهندية، أن مركز انتاج البترول في العالم قد انتقل من الولايات المتحدة الأمريكية التي جف معين الزيت فيها إلى الأراضي العربية التي لا تزال تحتفظ بنصف احتياطي العالم من البترول.

وأشار عبد الناصر، إلى أن العالم العربي هو مفترق الطرق والممر العسكري للعالم الكبير، الذي يمتد من ساحل الأطلسي إلى جبال الموصل، ونحن ومن هنالك أخوة لأب لم يفرق بيننا المكان وجمعتنا وحدة العاطفة ورابطة النسب وأسرة الدين، ولحمة اللغة.

وقال ناصر: وفي يوم من أيام التاريخ البعيد انتظمت خطواتنا في موكب الفتح من قلب الجزيرة العربية إلى فلسطين، وإلي مصر إلي برقة إلى القوقاز، وفاس إلى مرمي المد من شاطئ الأطلسي إلى قرطبة واشبيلية ولشبونة إلى ليون من أرض فرنسا.

واستطرد قائلاُ: وفي اليوم نفسه من ذلك التاريخ البعيد، انتظمت طائفة أخرى من أبائنا في موكب أخر من مواكب الفتح من قلب الجزيرة العربية إلى دمشق إلى حمص وحلب إلى الفرات ودجلة، ورفرفت الراية العربية على وطن العرب الممتد من بحر الهند إلى بحر الروم ومن جبال الأطلسي إلى جبال الموصل ولم تزل ترفرف بين هذه الحدود الأربعة منذ ثلاثة عشر قرناً ونيف حتى اليوم، وإلى يوم يبعث الله الموتى من كسرى وقيصر ولذريق وشارل ليشهدوا بما عملوا.

من ذاكرة مركز معلومات أخبار اليوم: يونيو 1961

عدد المشاهدات 107