رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق / رئيس التحرير : محمد البهنساوى


منوعات

إيفون ماضي.. حكاية نجمة لفيلم واحد وضعت مصر على خريطة الموضة العالمية


يويف وهبي وإيفون ماضي

  أحمد صبحي
12/28/2018 9:48:52 PM

تنبأ لها الجميع بمستقبل باهر في عالم الفن.. وجه جديد كان أول ظهور له مع عملاق المسرح الفنان الراحل يوسف وهبي، في فيلم «بيومي أفندي» لكنها اختارت عالما آخرًا ليسطع فيه نجمها.. إنها الفنانة إيفون ماضي، ابنة الفنانة زوزو ماضي.

إيفون، فضلت مجال تصميم الأزياء ليكون انطلاقها نحو عالم الموضة، وبالفعل اتجهت إلي عالم الأزياء وأثبتت فيه نجاحا كبيرا حتى شاركت في كثير من الأعمال السينمائية ولكن كمصممة ومنفذة أزياء مثل أفلام «بشرة خير، وشفيقة القبطية، وبنت عنتر».

وقد تألقت في هذا المجال وأحدثت صدى كبيرا من خلال تصميمها أزياء فيلم "الأسطى حسن" الذي شاركت فيه والدتها البطولة مع الفنان فريد شوقي.

ومنذ أن عرض الفيلم عام 1952 وإيفون ماضي، موضع إعجاب وتقدير من جميع السيدات خاصة سيدات الطبقة الراقية اللاتي أقبلن إقبالا كبيرا على مشاهدة الفيلم منبهرات بالابتكارات العصرية، والتصميمات الحديثة التي وضعتها ماضي.

وقد تلقت شركة "الهلال للإنتاج السينمائي" المنتجة للفيلم آلاف الرسائل من جميع بلاد القطر العربي من سيدات بارزات في الصالونات الراقية يهنئون فيها إيفون ماضي، على ابتكاراتها كما أكدوا بأنها المصرية التي نزلت إلى ميدان كان الأجانب يتربعن فيه على عرش الموضة فتفوقت عليهم حتى نالت هذه الشهرة العالمية.

وقد بدأت شركات الإنتاج السينمائي الاستغناء عن المصممين الأجانب واستعانت بإيفون وفريقها المصري لتنفيذ أزياء الأعمال الفنية.

أخبار اليوم: 5 – 7 - 1952

عدد المشاهدات 1160