رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق / رئيس التحرير : محمد البهنساوى


منوعات

معالي حسين.. أشهر مذيعة أطفال بالتسعينيات وهذه حكايتها مع نجوى إبراهيم


المذيعة نجوى إبراهيم

  أحمد صبحي
1/7/2019 12:39:30 PM

 قبل ظهورها الأول علي شاشة التليفزيون جمعت المذيعة "معالي حسين" كل أطفال عائلتها وقامت بعمل بروفة أمامهم وهى تروى لهم قصة، وبعد ظهور برنامج "فتافيت السكر" ظلت تواظب على عادة جمع الأطفال وتروى لهم قصصا طويلة.

ومن خلال ابتسامتها الهادئة ووجهها البسيط فقد أحبها الصغار والكبار وبذكاء شديد استطاعت أن تغزو عالم الصغار ومن خلال برنامج "فتافيت السكر" كانت تحاور الصغار وتخبرهم بكل ما حولهم من أحداث عالمية حتى تتفتح عندهم مداركهم، ولم تكتف بذلك بل قامت باستضافة كبار الكتاب والعلماء ليلتقوا مع الأطفال فى جميع الموضوعات لزرع الثقة في نفوسهم.
 
ومن ضمن هؤلاء الكاتب الكبير الراحل مصطفى أمين، ليخبرهم عن أسرار العمل الصحفي والكاتبة حسن شاه، وكانت عندما تسافر اى دولة عربية تقوم بجمع الأطفال وتسجل معهم حتى تتعرف على عادات وتقاليد الأطفال في البلاد العربية.

وفى عام 1990 قام التليفزيون بعمل استفتاء عن أشهر مذيعة متخصصة في برامج الأطفال وفازت "معالي حسين "بالمركز الأول.

وقد تعرضت معالي حسين، لموقف محرج في بداية مشوارها كمذيعة حيث تسببت المذيعة نجوى إبراهيم، في توقفها عن العمل لمدة أربع أسابيع بعد أن اتخذ المسئولون في التليفزيون هذا القرار، حيث كانت معالي، قد استدعيت فجأة لتقديم أحد البرامج على الشاشة نيابة عن زميلتها المذيعة نجوى إبراهيم، بعد أن تغيبت عن الحضور في موعدها.

وبالفعل جاءت معالي، إلى الاستديو، واستعدت لتقديم البرنامج، ولكن قبل البدء بدقائق حضرت نجوى إبراهيم، فقامت معالي، على إثر ذلك بترك البرنامج وقامت بمغادرة الاستديو متجهة إلى منزلها على اعتبار أن نجوى، ستواصل عملها في تقديم البرنامج.

فقام المسئولون بالتليفزيون بوقفها عن العمل لأنها لم تحصل على إذن من مخرج التليفزيون، وأنهم لم يقتنعوا بأن التعليمات صدرت لها لتعمل مكان زميلتها نجوى إبراهيم، باعتبارها قد تأخرت وأنها جاءت فقط لإنقاذ الموقف.

أخبار اليوم:23 -1-1971

عدد المشاهدات 554